ليس كل ما يلمع ذهباً

ابحث داخل موقعنا الاجتماعي

جارٍ التحميل...

استمـع إلــى القـرآن الكريـم

مواقع فى العلوم الاجتماعية

برنامـج Spss الإحصـــــائي

كيف تجتـاز اختبار التوفـــل ?

كيف تجتاز الرخصة الدوليـة ?

متصفحات متوافقة مع الموقع

شريط أدوات العلوم الاجتماعية

إنضم إلينا على الفيـس بوك

قناتنا الاجتماعية علي اليوتيوب

شاركنا بأفكارك على تويتر

الأخبار الاجتماعية عبر RSS

تصـفـح موقعنا بشكل أسرع

العلوم الاجتماعية علي فليكر

المواضيع الأكثر قراءة اليوم

أرشيف العلوم الاجتماعية

زائرى العلوم الاجتماعيـة

هام وعاجل:

على جميع الباحثين الاستفادة من محركات البحث الموجودة داخل الموقع لأنها تعتبر دليلك الوحيد للوصول إلى أي معلومة داخل الموقع وخارجه عن طريق المكتبات الأخرى وهذا للعلم .... وفقنا الله وإياكم لما فيه الخير.

--------------------------------

على جميع الباحثين والدارسين إرسال استمارات الاستبيان في حالة طلب تحكيمها من إدارة الموقع على هيئة ملف وورد لنتمكن من وضع التحكيم داخلها ... وذلك عن طريق خدمة راسلنا بالموقع مع ذكر البريد الاليكتروني لشخصكم لكي نعيد إرسال الاستمارة لكم مرة أخرى بعد تحكيمها... إدارة موقع العلوم الاجتماعية.

معنى التجريب: هي ملاحظة الظاهرة بعد تعديل الظروف التي حولها كثيراً أو قليلاً عن طريق خلق بعض الظروف المصطنعة، إذ أن التجربة هي القدرة على توفير الظروف التي تجعل ظاهرة ما ممكنة الحدوث في حدود الإطار الذي يحدده الباحث، بهذا التعريف يتضح أن هذا المنهج يستخدم في الأبحاث التي تختبر فروضاً سببية.
الطرق الأساسية لإقامة البراهين:
طريقة جون ستيوارت مل لإقامة البراهين:
1 – طريقة الاتفاق:
إذا اتفقت حالتان أو أكثر في ظرف واحد واختلفت في بقية الظروف وارتبط هذا بظهور الظاهرة موضع البحث فإن هذا الظرف الوحيد الذي تتفق فيه جميع الحالات له علاقة بالظاهرة: فإما أن يكون هذا الظرف سبباً للظاهرة أو نتيجة لها.
2 – طريقة الاختلاف:
إذا اختلفت حالتان أو أكثر في ظرف واحد واتفقت في بقية الظروف عدا هذا الظرف الوحيد بحيث يرتبط ظهور الظاهرة موضع البحث مع وجود هذا الظرف الوحيد ويختفي باختفائه، فإننا نستنتج من هذا بأن هناك علاقة بين هذا الظرف وبين الظاهرة موضع البحث، وعليه فإما أن يكون هذا الظرف سبباً للظاهرة أو نتيجة لها.
طريقتا الاتفاق والاختلاف تسميان (تلازم العلة والمعلول) أي ظهور الظاهرة (س) مثلاً دائماً عند ظهور الظاهرة (ص) واختفاء (س) باختفاء (ص).
3 – تحديد العلة والمعلول:
لكي نحدد أي المتغيرين هو السبب وأيهما النتيجة نطبق قاعدة معينة وهي قاعدة (سبق العلة المعلول) أي أن السابق هو السبب واللاحق هو النتيجة، مثال (هناك علاقة بين المستوى التعليمي والمهنة) المستوى التعليمي هو العلة والمهنة المعلول.
4 – تحديد مدى حقيقة السبب: أي التأكد من كنه العلاقة، أي: هل العلاقة علاقة حقيقية أم علاقة كاذبة.
5 – التحري عن مدى أحادية السبب: وهنا على الباحث أن يتأكد مما إذا كان هناك سبب واحد أم أنه ضمن حزمة من الأسباب كلها تسهم سوياً في حدوث الظاهرة.
خطوات البحث التجريبي:
1 – تحديد مشكلة البحث، 2 – استعراض الدراسات السابقة، 3 – تعريف المفاهيم الأساسية، 4 – تحديد الفروض الأساسية: وفيها تصاغ فروض سببية إما في شكل تساؤلات أو قضايا منطقية، وبالتالي يتم تحديد المتغير التابع والمتغير (أو المتغيرات) المستقلة والوسيطة، 5 – تحديد نوع الدراسة: بالطبع ستكون الدراسة دراسة تشخيصية تفسيرية، ولكن هناك بعض الباحثين يعتبرونه بحثاً وصفياً، 6 – تحديد منهج الدراسة: المنهج التجريبي، 7 – تحديد مجالات الدراسة: المجال المكاني والزماني والبشري.
طرق اختيار المجموعات المتكافئة:
1 – طريقة المزاوجة الفردية: وهنا يتم المزاوجة بين أفراد المجموعتين، أي التأكد مثلاً أن الفرد الأول في مجموعة التجربة يماثل تماماً الفرد الثاني في المجموعة الضابطة فيما يتعلق بكل المتغيرات الهامة في الدراسة مثل الخلفية الأسرية والمستوى الاقتصادي والعمر والمستوى التعليمي والحالة الصحية، هذا العمل يتم بعملية المضاهات الفردية عن طريق التحكم الدقيق، بحيث يتم اختيارهم فرداً فرداً بمقارنة كل منهم بالآخر بطريقة دقيقة هذه الطريقة من مميزاتها الدقة في اختيار مفردات المجموعتين ولكن من عيوبها أنها مرهقة وتتطلب أعداداً كبيرة من الأفراد حتى والهيئات للقيام بالمضاهاة الفردية بينهم.
2 – المزاوجة الجماعية: وهنا يتم المزاوجة بين المجموعتين كمجموعتين وليس بين الأفراد كأفراد، وهنا يمكن التوصل إلى جماعتين تتعادل متوسطاتهما في المتغيرات الهامة المؤثرة في الدراسة مثل السن والمستوى الاقتصادي ودرجات الذكاء، هذه الطريقة من مميزاتها أنها أقل تكلفة من الطريقة السابقة ولا تتطلب أعداداً هائلة من الأفراد لاختيار المجموعتين من بينها وأن كانت أقل دقة منها.
3 – طريقة الاختيار العشوائي: وفيها يعطى كل فرد من أفراد مجتمع البحث فرصاً متكافئة في أن يكون إما ضمن مجموعة التجربة أو المجموعة الضابطة وذلك بإعطاء كل مفردة رقماً متسلسلاً، ثم يختار من بينها أفراد مجموعتي التجربة والمجموعة الضابطة بأحد أساليب اختيار العينة العشوائية البسيطة كالقرعة أو جدول الأرقام العشوائية أو باستخدام برنامج معين في الحاسب أو بالطريقة المنتظمة، وهي أقل دقة وأقل تكلفة.
د – استبعاد كل العوامل الأخرى التي يمكن أن تؤثر في التجربة عدا المتغير المستقل (المعالجة التجريبية).
8 – جمع البيانات عن طريق إجراء التجربة: تصميم التجربة.
مزايا وعيوب المنهج التجريبي:
أولاً: المزايا: أثبت هذا المنهج ميزته في العلوم الطبيعية لموضوعيته، كما أدى إلى نتائج باهرة في العلوم السلوكية، والآن يسير بخطى بطيئة وإن كانت ثابتة في الكثير من العلوم الاجتماعية، وجدارة هذا المنهج يكمن إلى حد كبير في خلوه من مشاكل التحيز والنواحي الذاتية من قبل الباحث أو جامعي البيانات التي تنطوي عليها الكثير من وسائل جمع البيانات المستخدمة في المناهج الأخرى مثل منهج المسح الاجتماعي ومنهج دراسة الحالة.
ثانياً: العيوب:
1 – صعوبة إخضاع البشر للضبط التجريبي.
2 – صعوبة التحكم في ظروف التجربة بعزل جميع المتغيرات الأخرى التي يمكن أن تتدخل وتؤثر في مجموعة التجربة أو المجموعة الضابطة وتترك آثار عليها.
3 – إحكام السيطرة على ظروف التجربة يؤدي إلى إيجاد موقف غير طبيعي.
4 – العوامل السببية التي تؤثر في مختلف الظواهر الاجتماعية عوامل متشعبة ومعقدة وهي نفسها تخضع لعوامل تؤثر فيها، وقد يكون تأثيرها مع غيرها من الظواهر تأثيراً متبادلاً، كما أن تأثير الكثير منها لا يظهر إلا بعد انقضاء عقود كاملة، وعليه يصعب تصميم تجارب تطبيقية لقياس آثار هذه المتغيرات.

0 التعليقات:

أترك تعليقك هنا... نحن نحترم أراء الجميع !

Related Posts with Thumbnails

Choose Your Language Now

ابحث في المكتبات الاجتماعـية

Loading

قسم الاستفسارات السريعة

اشترك معنا ليصلك الجديد

إذا أعجبك موقعنا وتريد التوصل بكل المواضيع الجديدة ،كن السبّاق وقم بإدخال بريدك الإلكتروني وانتظر الجديد

لا تنسى تفعيل الإشتراك من خلال الرسالة البريدية التي سوف تصلك علي بريدك الإلكتروني.

المواضيع التي تم نشرها حديثا

شكر خاص لزائرينا الكرام

شاركونا تعليقاتكم على أى موضوع وسوف نقوم بالرد عليها فور وصولها شكراً لزيارتكم موقعنا .. العلوم الاجتماعية .. للدراسات والأبحاث الاجتماعية,ومقالات علم الاجتماع والخدمة الاجتماعية,وعلم النفس والفلسفة,وباقي فروع العلوم الاجتماعية الأخرى .. العلوم الاجتماعية © 2006-2014

أهمية الوقت في حياتنا

تقييم العلوم الاجتماعية